تسجيل الدخول

جعل شبه الجزيرة العربية خالية من الملاريا

English تحت رعاية صاحب المعالي وزير الصحة المهندس خالد بن عبد العزيز

جعل شبه الجزيرة العربية خالية من الملاريا


تعتبر الملاريا مشكلة عالمية وإقليمية، وأنها إحدى التحديات الكبيرة التي تؤثر في جهود التنمية في الدول التي يتوطن فيها المرض فالملاريا تسبب في حدوث خسائر اقتصادية كثيرة وبإمكانها وتخفيض الناتج المحلي الإجمالي في البلدان التي ترتفع فيها مستويات سرايتها. 

وضع دول الخليج :
الإمارات ـ البحرين ـ قطر ـ الكويت - عمان: خالية من الملاريا والمملكة العربية السعودية: لديها بعض الجيوب حيث تنتقل الملاريا في منطقة جازان على الحدود مع اليمن و التي تعتبرالملاريا فيها على سلم الأولويات وتمثل تهديدا صحيا لحوالي 60% من السكان وفي ظل هذه المعطيات برزت أهمية وضرورة مكافحة الملاريا في اليمن واطلاق مبادرة جعل شبه الجزيرة العربية خالية من الملاريا والتي تهدف الى: 
أهداف مبادرة جعل شبه الجزيرة العربية خالية من الملاريا: 
1. قطع عملية انتقال الملاريا في مناطق التوطن في المملكة العربية السعودية واليمن. 
2. تحقيق الوقاية من إعادة توطين انتقال الملاريا في المناطق التي أخليت منها وقطع سلسلة الاتصال فإن ذلك يتطلب دعما ماليا وتقنيا قويا لبرنامج المكافحة في اليمن والمناطق التي يتوطن فيها المرض في المملكة العربية السعودية وكذلك تنسيق الأنشطة على الحدود. 
3. إقامة شبكة للترصد الوبائي والبيئي إضافة إلى تنسيق الجهود الوقائية. 
4. الشراكة مع كافة دول مجلس التعاون لتوفير الموارد وضمان استخدامها بأفضل صورة وفعالية مقارنة بالتكاليف ، ضمان الاستدامة لتجنب عودة ظهور الملاريا. 
الإجراءات المتخذة لتنفيذ الإستراتيجية: 
الجوانب المالية والإدارية 
• تم إنشاء مجلس إدارة لصندوق مكافحة الملاريا برئاسة المدير العام للمكتب التنفيذي وعضوية دول المجلس وتعيين منسق لمبادرة جعل شبه الجزيرة العربية خالية من الملاريا. 

• تم توريد مبلغ 15.3 مليون دولار أمريكي لحساب المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون - الملاريا من دول المجلس لتنفيذ بنود الخطة التنفيذية للعامين 2010-2011م على الشكل التالي: 
o سلطنة عمان 3 مليون دولار 
o دولة قطر 2,2 مليون دولار 
o المملكة العربية السعودية 4,6 مليون دولار 
o دولة الأمارات العربية المتحدة 3.1 مليون دولار 
o دولة الكويت اعتماد 2,4 مليون دولار 

• تم تحويل مبلغ (9.105.736) تسعة مليون ومائة وخمسة ألاف وسبعمائة وستة وثلاثون دولار أمريكي من حساب المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون - الملاريا إلى حساب برنامج الملاريا في الجمهورية اليمنية خلال العام 2010م لأجل التغطية المالية للمشتريات والنفقات التشغيلية الخاصة بالبرنامج الوطني للملاريا ضمن المرحلة الاولى للاستراتجية. 

الجوانب الفنية: 
• تم وضع واعتماد الخطة التنفيذية للعامين 2010-2011م. 

• عقد ثلاثة اجتماعات لمجلس إدارة صندوق مكافحة الملاريا للوقوف أمام الإنجازات ومناقشة ما تم تنفيذه بحسب قرارات مجلس وزراء الحصة وتوصيات الهيئة وعقد اجتماع تنسيقي لأعضاء مجلس إدارة صندوق مكافحة الملاريا مع الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا لبحث سبل التعاون والتنسيق لتوحيد الجهود لدعم مكافحة الملاريا في الجمهورية اليمنية وتوحيد آليه رفع التقرير الفني والمالي المقدم من برنامج الملاريا الى مجلس ادارة صندوق الملاريا والصندوق العالمي لمكافحة الايدز والسل والملاريا والاتفاق على الية مشتركة لمتابعة أداء البرنامج المالي والفني. 

• نفذت وزارة الصحة بالجمهورية اليمنية المسح الوطني الشامل لمؤشرات الملاريا في العام 2009م والذي كان يهدف بشكل أساسي إلى تحديد الوضع الراهن للملاريا وبناء قاعدة المعلومات الأساسية اللازمة لتحديث السياسات والاستراتيجيات المستقبلية واستخدامها لأنشطة المكافحة المختلفة وتسهيل مراقبتها وتقييمها.. حيث بينت نتائج المسح الذي نفذ بالشراكة مع منظمة الصحة العالمية وبتمويل من الصندوق العالمي لمكافحة الايدز والسل والملاريا حدوث انخفاض كبير في معدل انتشار مرض الملاريا على المستوى الوطني في عام 2009م حيث بلغت الإصابة 1.5%فقط.. وباستخدام نتائج مؤشرات المسح في تقدير العبء المرضي للملاريا وبحسب المعادلات الوبائية لمنظمة الصحة العالمية تشير النتائج إلى أن إجمالي حالات الملاريا في الجمهورية اليمنية وصل في العام 2009م إلى 265ألف و74حالة فقط مقارنة مع التقديرات السابقة المحتسبة في العام 2006م والتي أشارت إلى أن عدد الحالات تراوح بين 800-900ألف حالة ملاريا.. 

• عقد ورشة عمل تدريبية لمكافحة النواقل و التقصي الحشري في مملكة البحرين في يناير 2012م.