تسجيل الدخول

الطب المبني على البراهين

English تحت رعاية صاحب المعالي وزير الصحة المهندس خالد بن عبد العزيز

الطب المبني على البراهين


يعد علم الطب المبني على البراهين، مدخلاً جديداً نسبياً على تعليم وممارسة الطب وتقديم كافة أنواع الخدمات الصحية واتخاذ القرارات .. حيث اعتمدت الممارسة السريرية دائماً على نوع ما من البراهين التي تدعم فائدتها.. ورغم أن أقوى البراهين تشتق من البحث العلمي الطبي، إلا أن تأثير نتائج البحث العلمي الطبي على الممارسة الطبية اليومية ظل ضعيفاً ولأسباب عديدة..، وكذلك ظل دور الممارسة السريرية اليومية في توجيه البحث العلمي ضعيفاً وكأن البحث والممارسة فعاليتان طبيتان لا علاقة بينهما . 

وعلى هذا الأساس فلقد أتـُفق على أن مفهوم الطب المبني على البراهين هو: “تكامل الخبرات والمهارات السريرية الفردية مع افضل بنية سريرية متاحة من البحوث الطبية المنهجية” .. وبالتالي فهو أسلوب تم تطويره بهدف مساعدة الكوادر الطبية والصحية ومخططي السياسات الصحية على مواكبة مستجدات البحث العلمي الطبي. 

ولقد تطور المفهوم العلمي للطب المبني على البراهين ليتضمن مجالات أوسع من الرعية الصحية المبنية على البراهين، والممارسة المبنية على البراهين، والصحة العامة المبنية على البراهين، وليشمل تخصصات وقطاعات أكبر مثل الرعاية التمريضية والرعاية الصيدلانية. 

تنامي دور الطب المبني على البراهين : 
في العالم الغربي تزايد استخدامات الطب المبني على البراهين من قبل مقدمي الخدمات الصحية والمستفيدين منها بشكل فاعل ومتبصر في إتخاذ القرارات المتعلقة بصحتهم، كما يتزايد تأثيره على مخططي السياسات الصحية وعلى ما يتخذون من قرارات تنظيمية واقتصادية. 

على المستوى العالم العربي: 
الهيئة العربية العليا لتطوير الممارسة السريرية والتعليم الطبي المبني على البراهين وتعد إضافة تطويرية هامة لترسيخ مفاهيم الطب المبني على البراهين على المستوى العربي، ولعب مجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون دوراً محورياً رئيسياً في صدور القرار رقم (12) لمجلس وزراء الصحة العرب في دورته العادية (31) بالجزائر (28 فبراير 2007م) ولقد تضمن هذا القرار عدد من التوجهات الهادفة إلى تشكيل اللجان الوطنية للطب المبني على البراهين وتعزيز أواصر التعاون وتوثيق العلاقة في مجال الرعاية الصحية المبنية على البراهين والعمل على وضع أدلة الإجراءات والأنظمة الطبية والمناهج الوطنية المبنية على أسس ومفاهيم هذا التخصص. 
وكان من أهم محاور هذا القرار ما يلي: 
تشكيل فريق عمل عربي متخصص من ذوي الخبرة من الدول الأعضاء، برئاسة الدكتور/ موسى الكردي، رئيس الجمعية الطبية البريطانية العربية بغرض إنشاء هذه الهيئة العليا وذلك لــ: 
أ- وضع الخطط الاستراتيجية لتطبيق هذا المفهوم بعد تقييم شامل للوضع الحالي لدى الدول الأعضاء. 
ب- إعداد الرؤى والرسالة والأهداف العامة ووسائل تحقيقها وطرق متابعتها وفق خطط مرحلية زمنية محددة. 
ج- وضع تصور لمصادر التمويل المادي التي تضمن استمرار الهيئة وحسن أدائها. 
د- الهيكلة الإدارية والتنظيمية للهيئة المقترحة وطريقة الإعداد والتنسيق بينها وبين الهيئات والمراكز والمؤسسات ذات العلاقة في كل بلد عربي. 
هـ- دراسة تمثيل القطاعات المعنية مثل وزارة الصحة، وزارة التعليم العالي، والهيئات التدريسية، النقابات والجمعيات والروابط التخصصية. 
و- التنسيق والتعاون مع المنظمات الدولية لتأمين المساندة والدعم التقني والمالي والمشورة الفنية. 
ز- المؤتمر التأسيسي وإعلان المبادئ وبحث المقر الدائم. 

ولقد اختير مدير عام المكتب التنفيذي عضواً في هذا الفريق العربي وساهم بصورة فاعلة في المشاورات التحضيرية وبملاحظات مرجعية بناءة على مسودة اللائحة التأسيسية / اللائحة الداخلية لهذه الهيئة..، كما شارك في الاجتماع الأول الذي عقد بالقاهرة تحت مظلة الجامعة العربية خلال الفترة من 29 شوال - 2 ذوالقعدة 1428هـ الموافق 10-12 نوفمبر 2007م.. وقدم محاضرة هامة في بداية الاجتماع تمثل خلاصة المراجعات المستفيضة والدراسات المتعمقة للمنظمات المماثلة وتحت عنوان: “الرؤى والرسالة والأهداف والقيم”. 

وعلى المستوى الخليجي: 
فلقد بادرت دولة الامارات العربية المتحدة بإدراج الطب المبني على البراهين في برامج عمل المستشفيات ، وأعدت أدلة وإرشادات وتم إعداد خطة عمل متكاملة منذ عام 1998م ، ثم تلتها المملكة العربية السعودية بتشكيل لجنة وطنية للطب المبني على البراهين عام 2000م ، تعمل من خلال برنامج شامل يهدف إلى زيادة الوعي وإذكائه لدى العاملين فيه والمستفيدين منه وتشجيع ممارسته وتوسيع دائرة المعارف والمعلومات المتعلقة به .. ثم تلتها سلطنة عمان بتوطيد وإقرار منهج الطب المبني على البراهين في نظام الرعاية الصحية. 
وانضمت مؤخراً دولة الكويت إلى هذه المنظومة الخليجية بالتركيز على مفهوم الصحة العامة المبنية على البراهين. 
وعلى المستوى الأكاديمي : 
بدأت جامعة الخليج العربي في مملكة البحرين الاهتمام بالطب المبني على البراهين في عام 1999م وعقدت عدة دورات وحلقات عمل في هذا المجال وتشمل الأطباء والتمريض والصيادلة. وهناك تعاون وثيق بين كلية الطب بجامعة الخليج العربي ووزارة الصحة في مملكة البحرين وكلية الطب جامعة السلطان قابوس ... وتم في عام 2001م إنشاء مركز جامعة الخليج العربي للرعاية الصحية والتعليم الطبي المبني على البراهين بدأت منذ عدة سنوات إدخال مفاهيم الطب المبني على البراهين في التعليم الطبي لمرحلة البكالوريوس. 
وعلى مستوى المكتب التنفيذي : 
وفي إطار النشاط العلمي عقدت “الندوة الأولى للطب المبني على البراهين” بالمكتب التنفيذي بالرياض يوم 15/4/1423هـ (26/6/2002م ) بالتعاون مع كلية الطب جامعة الملك سعود تحت شعار “الطب المبني على البراهين بداية التغيير.. الممارسة والتطبيق” وناقشت الندوة مفاهيم وتطبيقات الطب المبني على البراهين وتجارب المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة في هذا المجال .... والجدوى الاقتصادية من استخدام البراهين في النظم الصحية ، ودور البحث والتقييم لهذا المفهوم وأهمية توسيع نطاق الطب المبني على البراهين ليغطي مجالا أوسع للرعاية الصحية المبنية على البراهين. 

وقد أتبعت هذه الندوة الأولى بحلقة عمل ثانية عقدت حول نفس الموضوع تحت مظلة جامعة الملك سعود بمستشفى الملك خالد الجامعي بالرياض في الفترة من 23-26/7/1423هـ (29/9-2/10/2002م).... ثم بندوة موسعة عقدت بجدة من 19-22/10/1423هـ (23-26/12/2002م) تبناها البرنامج المشترك للدراسات العليا لطب الأسرة والمجتمع، وعقدت حلقة العمل الخامسة في جدة في الفترة من10-13/3/1424هـ (11-14/5/2003م)، ثم عقدت ندوة علمية في الرياض يوم 22/8/1424هـ (18/10/2003م) بالتنسيق مع اللجنة الوطنية السعودية للطب المبني على البراهين، تحت مسمى “الطب المبني على البراهين.. خطوات على الطريق”..، وتلى ذلك ورشة عمل حول “نقد وتبني القواعد الإرشادية للممارسة السريرية” في 6/3/1425هـ (24/6/2004م). 

وقد أسفرت هذه اللقاءات العلمية عن مجموعة من التوصيات كان من أهمها: 
1- تبني مفهوم الطب المبني على البراهين. 
2- تشجيع استراتيجيات العمل بمفهوم الطب المبني على البراهين. 
3- العمل على إدخال برامج الطب المبني على البراهين ضمن مناهج الدراسة بكليات الطب والصيدلة والمعاهد الصحية ومدارس التمريض. 
4- إصدار أدلة الإجراءات والسياسات لتشخيص ومعالجة وتدبير الحالات المرضية. 
5- الإستفادة من تطبيق مفهوم الطب المبني على البراهين في المجالين الوقائي والعلاجي. 
6- الإستفادة من تطبيق مفهوم الطب المبني على البراهين ليشمل “الرعاية الصحية المبنية على البراهين” . 
7- العلاقة بين التطور السريع في تقنية الطب الحديث والطب المبني على البراهين. 
8- العلاقة بين الطب المبني على البراهين والجودة النوعية. 

الخطوات التطويرية : 
أولاً: تبني مجلس وزراء الصحة في المؤتمر الخامس والخمسين (ربيع الأول 1424هـ / مايو 2003م / جنيف ) مفهوم الطب المبني على البراهين وأصدر القرار رقم (6)، والذي تضمن عدة محاور تعد الركيزة الأساسية لهذا البرنامج ومنها: 
أ- على المستوى التدريبي : تشجيع تنظيم المزيد من حلقات العمل الخليجية لتوضيح هذا المفهوم للأطباء والكوادر الصحية الأخرى .. 
ب- وعلى مستوى الإجراءات : العمل على إصدار دليل خليجي موحد لأنظمة العمل والسياسات والمناهج الوطنية . 
ثانياً: عقد الاجتماع الأول لفريق العمل الخليجي للطب المبني على البراهين في مدينة المنامة بمملكة البحرين يومي 10-11/8/1424هـ (6-7/10/2003م)، حيث تم دراسة وضع الجامعات والمعاهد الطبية والصحية بدول المجلس ، ومدى تأهيلها العلمي والأكاديمي، وما لديها من برامج علمية أو تدريبية في هذا المجال..، ولقد تمخض هذا الاجتماع عن عدد من التوصيات الهامة ، وزيارة ميدانية لتقييم مركز جامعة الخليج العربي للطب المبني على البراهين مركزا مرجعيا لكون جامعة الخليج العربي جامعة خليجية ، وتعمل تحت مظلة مجلس التعاون الخليجي، وذلك بناء على حيثيات أكاديمية وعلمية. 

ثالثاً: صدر عن المؤتمر السادس والخمسين (الدوحة ذو القعدة 1424هـ /يناير 2004م) القرار رقم (6) حيث أكد على: 
أ- الموافقة على اعتماد مركز جامعة الخليج العربي للطب المبني على البراهين مركزاً رئيسياً مرجعياً لوجود البنية التحتية اللازمة. 
ب- تدعيم إنشاء مراكز مرجعية طرفية في دول المجلس وربطها بالمركز الرئيسي المرجعي... سواء بالمراكز العلمية والبحثية أو إنشاء مجموعات عمل في المرافق الصحية على غرار مجموعة عمل جدة للطب المبني على البراهين . 
ج- تشكيل اللجنة الخليجية للرعاية الصحية المبنية على البراهين بغرض وضع الخطط الاستراتيجية لتطبيق البرنامج الخليجي للطب المبني على البراهين. 

رابعاً: القرار رقم (6) الصادر عن المؤتمر السابع والخمسين لمعالي وزراء الصحة (جنيف ربيع الأول 1425هـ - مايو 2004م) والذي يعد ميثاق عمل واضح ومحدد من حيث المحاور التالية: 
أ- الموافقة على خطة عمل اللجنة الخليجية المختصة على المدى القصير (خلال سنتين)، ودعوتها بتحويل المحاور الرئيسية المقترحة لخطة العمل الاستراتيجية ( على المدى البعيد ) إلى برامج عمل قابلة للتنفيذ . 
ب- الموافقة على اعتماد المركز الوطني الخليجي للطب المبني على البراهين بمدينة الملك عبد العزيز الطبية ـ مركزا مرجعيا طرفيا ـ على أن يتم ربطه مستقبلا بالمركز الرئيسي بكلية الطب ـ جامعة الخليج العربي . 
ج- العمل على وضع الأدلة الإرشادية الوطنية، والاستفادة من خبرات المراكز الخليجية والهيئات الإقليمية والعالمية في هذا المجال. 
د- إدخال هذا المفهوم العلمي الجديد ضمن البرامج التعليمية والتدريبية بكليات الطب والعلوم الصحية، مع دراسة إمكانية طرح برامج دراسات عليا بكلية الطب بجامعة الخليج العربي لسد ندرة الكفاءات المتخصصة. 

خامساً: وافقت الهيئة التنفيذية في اجتماع الثاني والستين (21-23/3/1426هـ الموافق 30/4-2/5/2005م) على برامج خطة العمل الإستراتيجية ( على المدى البعيد) وطبقا لآليات التطبيق والتنفيذ وفق المراحل الزمنية المحددة والموضوعة من قبل اللجنة المختصة..، كما أوصت بالعمل على إنشاء المراكز المرجعية وتشجيع مجموعات العمل بالمرافق الصحية لتتولى الإشراف على تطبيق وتنفيذ وممارسة الرعاية الصحية المبنية على البراهين . 
سادساً: أشادت الهيئة التنفيذية بالجهود المبذولة والفعاليات الإيجابية في معظم دول المجلس لتعميق مفهوم وممارسة الرعاية الصحية المبنية على البراهين، وأصدرت التوصية رقم (6) في الاجتماع الرابع والستون (الرياض 17-19/3/1427هـ الموافق 15-17/4/2006م) حيث أوصت بما يلي: 
أ- العمل على تطوير أعمال المراكز المرجعية المتعاونة، وتحقيق الفائدة المرجوة منها، وخاصة في مجالات: 
- تعزيز أواصر التعاون مع المراكز العالمية والإقليمية. 
- تدعيم المراكز المرجعية وفرق العمل الجديدة في جميع دول المجلس. 
ب- الاستفادة من تجربة الدراسة الوطنية للطب المبني على البراهين بالمملكة العربية السعودية والحث على إجراء بحوث مماثلة في دول المجلس. 
ج- دعم مجموعة صنعاء للطب المبني على البراهين عن طريق: 
- عقد ورشة عمل للطب المبني على البراهين خلال (الربع الأخير من عام 2006م). 
- دعم إنشاء مكتبة للطب المبني على البراهين بصنعاء. 

سابعاً: وإدراكاً بتنامي مفاهيم الرعاية الصحية والممارسة السريرية المبنيتين على البراهين، كأحد الروافد الرئيسية لتجويد الخدمات الصحية والطبية فلقد أوصت الهيئة التنفيذية في الاجتماع السادس والستين (الرياض 4-6/3/1428هـ الموافق 2-4/4/2007م) في التوصية رقم (6) بتوجهات تطويرية شاملة تناسب هذا المفهوم خلال المرحلة القادمة وعلى النحو التالي: 
1- تكليف اللجنة الفنية بمراجعة ما تم إنجازه من الخطط الخليجية المعتمدة (قصيرة المدى وطويلة المدى). 
2- حث دول المجلس نحو تحفيز تطبيق مفاهيم الرعاية الصحية والممارسة السريرية المبنية على البراهين بمختلف القطاعات الصحية والطبية. 
3- العمل على استقطاب ومشاركة مجالات جديدة ضمن التخصصات الصحية المبنية على البراهين . 

ثامناً: وبعد دراسة الأمر من مختلف أبعاده في اجتماع الهيئة التنفيذية (67) (الرياض في 8-10 ذوالقعدة 1428هـ الموافق 18-20 نوفمبر 2007م) أصدرت التوصية رقم (12) والتي تضمنت محورين رئيسيين وعلى النحو التالي: 
● تطوير البرنامج الخليجي للطب المبني على البراهين من حيث: 
1- إعادة تكليف اللجنة الفنية بمراجعة وتقويم ما تم إنجازه من الخطط الخليجية المعتمدة (قصيرة المدى وطويلة المدى) مع التركيز على المحاور التالية : 
أـ تقييم الوضع الراهن بدول المجلس ، وتحديد نقاط الضعف والقوة ، وتحديد المشاكل والمعوقات ووضع الحلول المقترحة للتغلب عليها . 
ب ـ مراجعة ما تم اتخاذه نحو تطوير المراكز العلمية المرجعية وتحقيق الفائدة المرجوة منها وافتتاح مراكز جديدة بجميع دول المجلس . 
ج ـ وسائل دفع الاهتمام بالبحوث الطبية والصحية ذات العلاقة بالطب المبني على البراهين، ووضعها ضمن أولويات الإطار العام لمجالات الخطط البحثية الوطنية. 
2- حث دول المجلس بالعمل على استقطاب ومشاركة مجالات جديدة ضمن التخصصات الصحية المبنية على البراهين وخاصة : 
أ ـ الرعاية التمريضية . 
ب ـ الرعاية الصيدلانية . 
ج ـ التدريب والتعليم المستمر . 
د ـ اقتصاديات الصحة . 
هـ ـ اتخاذ القرار على مستوى الإدارة العليا . 
3- أن تقوم وزارات الصحة بدول المجلس بإنشاء مراكز وطنية للرعاية الصحية المبنية على البراهين تحت رعاية ودعم معالي وزراء الصحة ، مع توفير ميزانية مخصصة لضمان استمرارية تشغيل هذه المراكز . 
● تفعيل النشاط العلمي والتدريبي من حيث: 
1- الموافقة على عقد ورشة عمل خليجية “ لتقييم وتبني الأدلة الإرشادية السريرية “ في مكة المكرمة في النصف الأول من عام 2008م تحت إشراف فريق عمل جدة للطب المبني على البراهين وبالتعاون مع جميع المراكز المرجعية الخليجية وفرق العمل الأخرى . 
2- دعوة أعضاء اللجان الخليجية الفنية التخصصية للمشاركة في حلقة العمل ، وتبني إعداد الأدلة الإرشادية السريرية الخليجية المبنية على البراهين . 
3- حث المراكز المرجعية الخليجية المعتمدة في مجال الطب المبني على البراهين على: 
أ ) وضع الخطة متوسطة المدى في مجال نشر هذا المفهوم وتوسيع استخدامه . 
ب) تكثيف عدد دورات إعداد المدربين والدورات المتقدمة . 

تاسعاً: فعاليات اللجنة الفنية : 
1- تم استحداث وتشكيل اللجنة الخليجية للرعاية الصحية المبنية على البراهين، والتي عقدت اجتماعها الأول في مملكة البحرين (18-19 محرم 1425هـ / 9-10 مارس 2004م) ، والذي تضمن عدة محاور رئيسية حيث تم تقييم شامل للوضع الحالي في دول المجلس اتصف بالمصداقية والشفافية والتقييم الواقعي لكل دولة على حدة ، بالإضافة إلى تحديد المنهاج العلمي للجنة حيث تم إعداد تعريفات واضحة لكل من : الرؤية ـ الرسالة - الأهداف .. كميثاق استراتيجي لعمل اللجنة .. كما وضعت اللجنة مقترحاً بخطة عمل استراتيجية مكونة من شقين (على المدي القصير - على المدى البعيد) . 
2- واجتمعت اللجنة المختصة للمرة الثانية في المنامة في 5-6/2/1426هـ (15-16/3/2005م) حيث تم تقييم الوضع الحالي بدول المجلس واتضح أن خطة العمل الاستراتيجية (على المدى القصير) قد أنجزت بصورة جيدة، كما راجعت التقارير الفنية لفعاليات ونشاطات المراكز المرجعية والتي أبلت بلاء حسناً خلال فترة وجيزة، وتم إعداد برامج عمل قابلة للتطبيق والتنفيذ على ضوء الاستراتيجية (على المدى البعيد). 
3- وعقد الاجتماع الثالث للجنة الفنية في المنامة في 28-29/2/1427هـ الموافق 28-29/3/2006م حيث تم تقييم الوضع الحالي على ضوء ما تم إنجازه طبقاً لخطط العمل المعتمدة، وتشير الدلائل إلى وجود تقدم ملحوظ في معظم دول المجلس وبدء العمل في إنشاء مراكز مرجعية وفرق عمل في جميع دول المجلس، بالإضافة إلى المراكز المعتمدة في كل من السعودية والبحرين..، كما تم وضع سبل تطوير المراكز المرجعية وتفعيل الربط والتنسيق فيما بينها وأيضاً مع المراكز العالمية. 
4- كما تم عقد الاجتماع الرابع في مملكة البحرين خلال الفترة من 25-26/10/1428هـ الموافق 6-7/11/2007م، وصدرت عن هذا الاجتماع عدد من التوصيات الإيجابية نذكر منها: 
- أن تقوم وزارات الصحة بدول المجلس بإنشاء مراكز وطنية للطب المبني على البراهين بحيث يدعم معالي وزراء الصحة إنشاء هذه المراكز وتوفير ميزانية مخصصة لإنشاء وتشغيل هذه المراكز. 
- التأكيد على اللجان الخليجية التخصصية (كلجان الأمراض المزمنة) بضرورة اعتماد مفهوم الطب المبني على البراهين في خططها وأنشطتها وبالأخص في وضع الأدلة الإرشادية السريرية بحيث تصبح مبنية على البراهين. 
- أن تتقدم المراكز المرجعية للطب المبني على البراهين بخططها متوسطة المدى في مجال نشر هذا المفهوم وتوسيع استخدامه. 
- حث المراكز المرجعية على تكثيف عدد دورات إعداد المدربين في مجال الرعاية الصحية المبنية على البراهين. 
وقامت اللجنة بتقويم الوضع الراهن بدول المجلس ولكن بصورة فردية ولكن غير منهجية استناداً على تكليف الهيئة التنفيذية لتقويم الخطط الاستراتيجية المعتمدة ومن ثم من منظور شامل لتطوير البرنامج الخليجي. 

عاشراً: قامت الهيئة التنفيذية بدراسة وضع اللجان الفنية المنبثقة عن المكتب التنفيذي، وصنفت اللجنة الخليجية للطب المبني على البراهين ضمن الفئة (رابعاً) لجان انتهت مهمتها..، وذلك بموجب التوصية رقم (28) لاجتماع الهيئة (68) المنعقد بالرياض خلال الفترة من 21-23/4/1429هـ الموافق 27-29/4/2008م. 

وعلى صعيد آخر فلقد قرر مجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون في المؤتمر (65) المنعقد في جنيف (16/5/1429هـ الموافق 21/5/2008م) إعادة النظر في استمرارية عمل وتصنيف اللجان الفنية بالمكتب التنفيذي وإيلاء هذا الموضوع مزيداً من الدراسة وعرضه مرة ثانية على مؤتمر مجلس الوزراء رقم (66) بالجمهورية اليمنية. 

ومن هذا المنطلق فلقد تم مناقشة الموضوع بصورة مستفيضة وموسعة في الاجتماع التاسع والستون للهيئة التنفيذية المنعقد في الرياض 23-25/12/1429هـ الموافق 21-23/12/2008م، وأصدرت التوصية رقم ( 3 ) بشأن اللجان المنبثقة عن المكتب التنفيذي، حيث أكدت على: 
1- تدرج كافة فرق العمل المتخصصة واللجان الفنية المختلفة تحت مسمى لجنة فنية سواء كانت اجتماعاتها دورية أو غير دورية . 
2- اعتماد القائمة المرفقة بمسميات اللجان العاملة تحت مظلة المكتب التنفيذي حتى تاريخه . 
3- يستمر عمل اللجان الفنية حسب الأولويات والمهام المطلوبة والإمكانيات المتاحة على أن تقوم الهيئة التنفيذية بالموافقة على استمرار اللجنة من عدمه مع تحديد الموعد المناسب لعقدها بالتنسيق مع المكتب التنفيذي . 

إحدى عشر: تفعيل وتطوير اللجنة الخليلجية للطب المبني على البراهين: 
 وفي هذا السياق، وفي إطار السعي الدؤوب نحو تنشيط وتفعيل البرنامج الخليجي للطب المبني على البراهين، فلقد تقرر عقد اجتماع اللجنة الفنية ضمن مجموعة فعاليات وأنشطة واجتماعات اللجان في النصف الثاني لعام 2009م في مملكة البحرين..، ونظراً للظروف الصحية العالمية والإقليمية، فلقد تم تأجيل عقد الاجتماع ضمن مجموعة من اللجان الفنية الأخرى، وسيتم تحديد الموعد الجديد خلال الربع الأول لعام 2010م. 
 ويهدف المكتب التنفيذي إلى إعادة تشكيل اللجنة الفنية المختصة ووضع الرؤى والرسالة والأهداف والخطط المستقبلية وآليات المتابعة على ضوء المستجدات العالمية والإقليمية والطموحات الوطنية والخليجية. 
 كما يهدف إلى تحديد أسس العلاقة التنفيذية والتعاون البناء بين اللجنة الفنية والمراكز المرجعية الخليجية المتخصصة. 
 واستعداداً للمرحلة القادمة وبصورة جدية، فإنه جاري تقييم الوضع الراهن بدول المجلس ومتابعة ما تم إنجازه من الخطة الاستراتيجية المعتمدة ولوضع تصور مستقبلي ضمن إطار شامل، فلقد تم التعميم بالخطاب رقم 4769 في 8/9/1430هـ الموافق 29/8/1430هـ وبنموذج تقييم مُعد لهذا الغرض. 

اثني عشر: وبعد مناقشة الأمر في اجتماع الهيئة التنفيذية الحادي والسبعين والتي عقدت بمدينة الرياض خلال الفترة من 18-20/12/1430هـ الموافق 5-7/12/2009م، حيث أصدرت التوصية رقم (8 )، وعلى النحو التالي: 
- الطلب من الدول الأعضاء مواصلة جهودها المباركة في دمج مفاهيم الرعاية الصحية المبنية على البراهين وتعزيزها في كافة التخصصات والأنشطة الصحية التالية وبالأخص في مجالات: 
ـ الرعاية التمريضية . 
ـ الرعاية الصيدلانية . 
ـ التدريب والتعليم المستمر . 
ـ اقتصاديات الصحة . 
ـ اتخاذ القرار على مستوى الإدارة العليا . 

النشاط العلمي: 
أ- الكتب العلمية: 
● كتاب :”لمحات عن الطب المبني على البراهين» (الطبعة السادسة) ربيع الثاني 1431هـ الموافق أبريل 2010م، حيث تم تحديثه وتنقيحه وهو من إعداد أ.د. توفيق خوجة، د.نهى دشاش، د. لبنى الأنصاري، د.عبدالله الخنيزان، وقد صدر باللغة الإنجليزية وتطرق إلى مفهوم هذا العلم الجديد، خطوات تطبيقه، وأهمية البحث عن أفضل البراهين بالإضافة إلى المزايا والمآخذ على هذه الممارسة، ووضع مقترح استرشادي للتخطيط الإستراتيجي في دول المجلس على المستويين المركزي والطرفي، وتضمنت الطبعة الثانية أبواباً جديدة مثل: قاموس مصطلحات، ومصادر علمية لمزيد من الإطلاع والقراءة كما تضمن العديد من الجداول التوضيحية خاصة في مجال تقويم جودة البرهان وقوة التوصيات المبنية على البراهين. 

ب- المؤتمرات وحلقات العمل العلمية والتدريبية: 
● مؤتمر في الممارسة المبنية على البراهين تكساس 8-10 يونيو 2010م، تم تعميم المنشور العالمي السنوي التاسع يقيمة مركز العلوم الصحية في تكساس/ سان أنطونيو خلال الفترة من 11 - 15 ربيع الآخر 1431هـ الموافق 8-10 يونيو 2010م وتحت عنوان: 
Frontline Improvement: How to Do It; How to Lead It; How to Inform It 
● دورات تدريبية بالمركز الوطني/الخليجي للممارسة المبنية على البراهين حيث تم تعميم خمسة إعلانات علمية حول عدد من الدورات المتخصصة والتي يقيمها المركز الوطني الخليجي للممارسة المبنية على البراهين بكلية الملك عبدالعزيز للعلوم الصحية خلال الفترة من: 
11 - 15 ربيع الآخر 1431هـ الموافق 27-31 مارس 2010م 
● مقالتين حول أنشطة الطب المبني على البراهين في المملكة العربية السعودية على النحو التالي: 
الأولى: صدرت في المجلة الطبية السعودية (الجزء-13- العدد-3- لعام 2010م) وتحت عنوان: 
Knowledge, perceptions, attitude and educational needs of physicians 
to evidence based medicine in South-Western Saudi Arabia 
وتهدف الدراسة إلى معرفة المستوى الحقيقي والإدراكي والسلوكي والحاجة التعليمية لأطباء (أبها) نحو المعوقات التي تحول دون ممارسة الطب المبني على البراهين. 
وتوصلت الدراسة إلى نتائج هامة وخلصت إلى الحادة لدورات تدريبية ذات صلة بهذا الموضوع وفائدتها. 
الثانية: صدرت في مجلة طب الأسرة والمجتمع (الجزء-16- العدد-1- لعام 2009م) وتحت عنوان: 
BARRIERS AGAINST APPLICATION OF EVIDENCE-BASED MEDICINE IN GENERAL HOSPITALS IN ASEER REGION, KINGDOM OF SAUDI ARABIA 
وتهدف الدراسة إلى استكشاف اتجاهات الأطباء بالمستشفيات العامة نحو الطب المبني على البراهين وكذلك مدى تطبيقهم له والتعرف على العوائق الأساسية التي تمنع تطبيق الأطباء لهذا المفهوم العلمي الجديد. 
وتوصلت الدراسة إلى عدد من النتائج والتوصيات الهامة وفي مقدمتها توفير البنية التحتية اللازمة لتطبيق وممارسة الطب المبني على البراهين. 

إنشاء الجمعية السعودية للرعاية الصحية المبنية على البراهين: 
تم اعتماد الهيئة السعودية للتخصصات الصحية للجمعية السعودية للرعاية الصحية المبنية على البراهين.. وهي فكرة بُذل من أجلها الكثير لتحقيقها وتُعد الأولى من نوعها على المستويين الخليجي والإقليمي وتتطلب بذل المزيد من الجهد لوضع أهداف هذه الجمعية الرائدة موضع التنفيذ، وتركز أهداف الجمعية العشرة على التالي: 
1- تنمية الفكر العلمي والمنهجي للرعاية الصحية المبنية على البراهين عموماً والطب المبني على البراهين خصوصاً، والعمل على تطويره وتنشيطه على المستوى الوطني. 
2- زيادة الروابط والتشبيك بين كافة المعنيين بهذا التوجه من جميع التخصصات والفئات الطبية والصحية العاملة في كافة المرافق الصحية الحكومية والأهلية تحت مظلة واحدة. 
3- تعضيد التنسيق والتعاون بين كافة المنتسبين لهذا التوجه مع اللجان الوطنية والهيئات والمراكز الوطنية والإقليمية والدولية ذات العلاقة. 
4- العمل على زيادة وتنمية المراكز الوطنية وفرق العمل لعقد مزيد من الندوات وحلقات التدريب العملية لتنمية وترسيخ مفهوم الرعاية الصحية المبنية على البراهين. 
5- التأكيد على أهمية إدراج الطب المبني على البراهين ضمن المناهج التعليمية الطبية والصحية كافة، وتطوير القدرات التعليمية في هذا المجال- مع تعزيز برامج التعليم الطبي المستمر المستندة على مفاهيم هذا العلم الحديث. 
6- المساهمة في مراجعة وتحديث الأدلة الإرشادية الوطنية طبقاً لمبادئ الطب المبني على البراهين، وتقديم المشورة العلمية في مجال التخصص. 
7- تيسير تبادل الإنتاج العلمي والأفكار والمبادرات العلمية والعملية في مجال الرعاية الصحية المبنية على البراهين في كافة المرافق الصحية. 
8- تكثيف النشاط العلمي البحثي بما يتوافق مع أولويات العمل الصحي الوطني. 
9- إنشاء سجل وطني في مجال الرعاية الصحية المبنية على البراهين يتضمن أسماء المختصين وذوي الخبرة والمراكز العلمية ومجموعات العمل ومصادر المعلومات المتعلقة في هذا المجال. 
10- اشتراك كافة الفئات الطبية والصحية العاملة في المجال الصحي ومد قنوات الاتصال بين كافة المعنيين ووضع خطط تنفيذية تساهم في تعميق هذا المفهوم، تشترك فيها كافة القطاعات الصحية الحكومية والخاصة. 

الاحتياجات التطويرية للمرحلة الحالية: 
1- ضرورة التوسع في إنشاء مراكز علمية أو مجموعات عمل متخصصة في مختلف المرافق الصحية بدول المجلس، وربطها بالمركز ا لمرجعي الرئيسي بجامعة الخليج العربي. 
2- تشجيع البحث العلمي في هذا المجال، والعمل على الاستفادة من تبني المركز المرجعي الرئيسي لدعم وتمويل البحوث العلمية مع وضع الأولويات البحثية في مجالات التعليم الطبي المستمر واقتصاديات الصحة المبنية على البراهين . 
3- تحقيق العمل بهذا المفهوم العلمي على مستوى الممارسة السريرية اليومية بمختلف التخصصات الطبية والجراحية، العلاجية والوقائية، بكافة المرافق الصحية لضمان جودة وتحسين الأداء الطبي. 
4- تشجيع وتحفيز العمل على توسعة مدى ومجالات المشاركة من جميع الكوادر الصحية وفي مقدمتها: الرعاية الصيدلانية، وهيئة التمريض، والفئات الفنية المساعدة، لضمان سلامة ومأمونية المرضى. 
5- الاسترشاد بهذا الأسلوب العلمي لدى صانعي ومتخذي القرار على مستوى الإدارات العليا وخاصة في مجالات اقتصاديات الصحة والتدريب والتعليم المستمر. 
6- العمل على تقويم الخطط الإستراتيجية قصيرة المدى وطويلة المدى وطبقا للآليات والمراحل الزمنية الموضوعة من قبل اللجنة المختصة مع التركيز على تطوير البرنامج الخليجي وخاصة في المجالات التالية : 
- خطة عمل تدريبية لنشر هذا المفهوم وتعميق الممارسة. 
- آليات تطوير الأدلة الاسترشادية السريرية مع اللجان الوطنية المسؤولة. 
- آلية الربط والمشاركة من خلال الشبكة الالكترونية الموحدة. 
- مجلة أو نشرة علمية خليجية متخصصة. 
- استحداث شهادة أكاديمية في الطب المبني على البراهين. 
نظرة مستقبلية: 
ترسيخ وتطبيق مفاهيم وآليات وأدوات الطب المبني على البراهين على كافة القرارات الطبية السريرية الصحية المجتمعية والإدارية التنفيذية على كافة مستويات القيادات الصحية الميدانية والمتوسطة والعليا.